أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار البحرين » ???? رئيس مركز الحقوق والتمييز: 14 فبراير المقبل هي فرصة لإعادة النظر ورسم الامور في البحرين

???? رئيس مركز الحقوق والتمييز: 14 فبراير المقبل هي فرصة لإعادة النظر ورسم الامور في البحرين

قال رئيس مركز الحقوق والتمييز البريطاني، دروري دايك، انه في عام 2012 تم اسقاط الجنسية عن 30 شخصاً في البحرين، وأيضاً حوالي 540 آخرين منذ ذلك التاريخ.

وفي تصريح له، اكد دايك انه تم إسقاط الجنسية عن 47 شخصا الشهر الماضي، فيما تم نفي 8 أشخاص إلى العراق، مشيراً الى أن هذه المسألة لم تمر، وما زالت هناك عمليات نفي لمعارضين إلى خارج البلاد.

ودعا دايك الجمعيات الحقوقية العالمية الى التركيز على هذه المسألة، متسائلاً أين ستنتهي؟ واذا ما سيواجه المعارضون مصير الروهينغا؟ أم مصير الدومينيكان حيث حصل “تسونامي طائفي” بسبب إسقاط الجنسيات عن مئات الافراد.

وأضاف دايك ان الذكرى السابعة للثورة البحرينية الموافق في 14 شباط/فبراير المقبل هي فرصة لإعادة النظر ورسم الأمور في البحرين.

لمشاهدة الفيديو: