أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار الجزيرة » “هيئة مراقبة إدارة الحرمين”: السعودية فشلت وجعلت مكة شبيهة بـ”لاس فيغاس” و”ديزني”
“هيئة مراقبة إدارة الحرمين”: السعودية فشلت وجعلت مكة شبيهة بـ”لاس فيغاس” و”ديزني”

“هيئة مراقبة إدارة الحرمين”: السعودية فشلت وجعلت مكة شبيهة بـ”لاس فيغاس” و”ديزني”

“هيئة مراقبة إدارة الحرمين”: السعودية فشلت وجعلت مكة شبيهة بـ”لاس فيغاس” و”ديزني”

إندونيسيا / نبأ

        اتهمت “الهيئة العالمية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين”، ومقرها في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، الرياض بالفشل في تطوير مكة لاستيعاب أعداد الحج الكبيرة والتسبب في طمس معالم المدينة.

وأظهرت الهيئة، في مقطع فيديو جديد نشرته عبر موقعها الإكتروني، أن “مشاريع السعودية التطويرية في البقاع المقدسة خلال العقود المنصرمة لم تكن بمستوى التوقعات لدى الدول الإسلامية ورعاياها بحيث ظلت البنية التحتية مترهلة وغير فعالة وأدت إلى حدوث حوادث تدافع وحرائق واختناق وغيرها أدت لوفاة المئات من الحجاج”. وأضافت الهيئة “السعودية دمرت وطمست معالم مكة الإسلامية وجعلت المدينة الروحانية وقبلة المسلمين أشبه بـ”لاس فيغاس” ومدينة “ديزني”.

واعتبرت الهيئة أن “فشل السعودية الذريع في إدارة الحج يستلزم وقفة وصحوة إسلامية حقيقية تعمل على نصح وإرشاد المملكة لكيفية تطوير أدائها بما يخدم ملايين المسلمين الذين يقصدون المشاعر الإسلامية”.

ووعدت الهيئة بأن تأخذ على عاتقها “العمل من أجل صحوة إسلامية من خلال مشاركة الدول الإسلامية في إدارة المشاعر المقدسة وتحسين البنية التحتية في مكة والمدينة”، مشيرة في هذا الصدد إلى أنها “ستعقد لقاءات ومؤتمرات وورش عمل لتقديم المشورة والنصح للمملكة”.

وقالت الهيئة إن “عمقها تمثله كل الدول الإسلامية”، وأنها تحرص على “ضمان عدم إضرار السعودية بالأماكن المقدسة، سواء تعلق الأمر بالإدارة غير الكفؤة أو أي نوع من الإدارة المبنية على سياسات مرتبطة بأفراد أو أشخاص متنفذين”.

تجدر الإشارة هنا إلى أنه تم إنشاء “الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين” مع بداية عام 2018 بهدف الضغط لضمان قيام السعودية بإدارة جيدة للمشاعر المقدسة والحفاظ على المواقع التاريخية الإسلامية، وعدم تسييس مشاعر الحج والعمرة، ومنع استفراد الرياض بالمشاعر المقدسة.

“هيئة مراقبة إدارة الحرمين”: السعودية فشلت وجعلت مكة شبيهة بـ”لاس فيغاس” و”ديزني”