أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار الجزيرة » “#العمل_الاسلامي” تستنكر إنشاء مركز #الملك_حمد لغرض التطبيع مع #الكيان_الاسرائيلي
“#العمل_الاسلامي” تستنكر إنشاء مركز #الملك_حمد لغرض التطبيع مع #الكيان_الاسرائيلي

“#العمل_الاسلامي” تستنكر إنشاء مركز #الملك_حمد لغرض التطبيع مع #الكيان_الاسرائيلي

استنكرت “​جبهة العمل الإسلامي​ في ​لبنان​ إصدار ملك ​البحرين​ حمد بن عيسى قراراً بإنشاء مركز للتطبيع مع الكيان ​الاسرائيلي​ تحت مسمى “مركز الملك حمد العالمي للتعايش السلمي” والذي يضمّ أعضاء وفد التطبيع مع الكيان الإسرائيلي الذين زاروا الكيان قبل أشهر وظهروا في قنوات التلفزة الاسرائيلية.

العالم_البحرين

وأعربت الجبهة عن “أسفها الشديد لما وصفته بالحالة المزرية لابتعاد بعض الحكام عن الحق وعن تلبية مطالب شعوبهم وعن استمرارهم في غيهم وطغيانهم إلى أن وصل بهم الأمر إلى التطبيع العلني مع الكيان الاسرائيلي دون خجل أو حياء.

وكان وفد رسمي من قبل ملك البحرين يضم أعضاء المكز المنشأ من قبل الملك قد زار الكيان الاسرائيلي وظهر في قنوات التلفزة الإسرائيلية بتصريحات استفزازية لمشاعر الأمة العربية والإسلامية ومخالفة لواقع وقوف شعب البحرين التاريخي إلى جانب القضية الأم قضية فلسطين المحتلة.

وقد ظهر الوفد المشكل من 24 شخصا ضمن ما يسمى لجنة “هذه هي البحرين” التي شكلها ملك البحرين ويدعمها ديوانه لتلميع صورة النظام والتغطية على الانتهاكات الفاضحة التي يمارسها ضد المطالبين بالتحول نحو الديمقراطية.

وعبرت مجمل أطياف المجتمع البحريني عن رفضها واستنكارها للزيارة التي وضعت في إطار التطبيع المرفوض في البحرين.